skip to Main Content

بفضل ارتباطي الشخصي العميق مع ابن خالتي المُصاب بالشَّللِ الدِّماغي، اكتشفتُ تقاطُعًا قَويًّا بين شغفي بالانسان الآلي ( الروبوتات) وإمكانية تحسين الحياة. وعندما رأيتُ تفاؤلَه الَّذي لا يتزعزع على الرّغمِ مِن صِراعاتِه اليوميَّة وحماسَه للتكنولوجيا، رأيتُ بصيصًا مِن الأملِ في الإمكانيات التي تنمّيها وتغذّيها الروبوتات. الشركة التي أسّستها   S.M.A.R.T. (Special Minds Acquire Robotic  Technologies)  أي العقول الخاصة تكتسب تقنيات الروبوتات، وُلدت ليس فقط لمساعدة ابن عمي ولكن أيضًا لتمكين الأطفال الذين يواجهون تحدّيات مماثلة في جميع أنحاء العالم.

بدأنا بحملة صغيرة لجمع التبرعات من الحفلات الموسيقية مع الأصدقاء في نيويورك، وكان من دواعي سرورنا أن تتمكن شركتنا بالمساهمة بتقديم خمس روبوتات (Makeblock ) لمركز Center  SKILD في لبنان، زارعين بذلك البذور الأولى لرؤيا واعدة يمكن أن تؤثر على حياة عدد لا يحصى من الناس.

ولكن لماذا الروبوتات؟ قدرات الروبوت فريدة وتوجد فرصًا ثمينة يمكن للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة الاستفادة منها وتطوير مهاراتهم وتحسين حياتهم.

عالم من الإمكانيات:  تفتح الروبوتات آفاقًا جديدة في مجالي التعليم وعلاج التوحد، وتوفر فرصًا مميّزة لدعم الأطفال في مختلف جوانب حياتهم

التعلم الشخصي وعلاج النطق:
يمكن برمجة الروبوتات لتقدّم الدروس حسب الاحتياجات الفرديَّة، ممَّا يجعل المفاهيم المعقدة أكثر بساطة ومفهومة لعدد أكبر من الأطفال وباسلوب تفاعلي؛ مِنْ تمارين علاج النّطق إلى التطوّر المعرفي، إنّ الاحتمالات واسعة.

تنمية المهارات الاجتماعية ودعم العلاج الطّبيعي:
تساعد الروبوتات الأطفال على تعلّم كيفية التواصل مع الآخرين والتعبير عن مشاعرهم. يُمكن استخدامُها أيضًا في تمارين العلاج الطّبيعي، ممّا يوفر الدعم الممتع والمحفِّز.

السلامة العاطفية:
إنَّ الاستجاباتِ المُتوقَّعَة والتفاعُلات المتَّسقة للروبوتات يُمكن أنْ تُدخِل الراحة الى حياة الأطفال الذين يعانون من التّوحُّد وتقلّـل من القلق الذي يعيشونه؛ تخيّل روبوتًا اجتماعيًا تمّت برمجته ليكون حنونًا، هذا سيمنح هذا الانسان مساحة آمنة للتواصل والدعم العاطفي.

موادّ تعليمية يسهل الوصول إليها:
لا يتعلم الجميع بنفس الطريقة. يمكن للروبوتات تقديم موادّ تعليميّة مخصّصة ومصمّمة خصّيصًا لتلبية الاحتياجات الفرديّة وأنماط التعلّم لكل مُتعلّم.

قوّة الإمكانات:

إنّ مبادرات مثل S.M.A.R.T.  لا تفرض القيود، بل هي تسمح بالاستفادة الى أقصى حدود من طاقات الروبوت لتطوير الفرص والإمكانات التي تفيد من لديهم احتياجات خاصة.

ومِن خِلال الدّعم الشّخصي وتعزيز التعلّم وتعزيز التنمية الاجتماعية والعاطفية، فإننا نمهّد الطريق لمستقبل أفضل لهؤلاء الأشخاص المميّزين.

نّ شغفي بالروبوتات لم ينشأ من فراغ، بل هو نتاج علاقتي الشخصية العميقة مع قريبي ذي احتياجات خاصة. لقد شاهدت عن كثب التحديات التي يواجهها كل يوم، وكيف يمكن للتقنيات المتقدمة، مثل الروبوتات، أن تُحدث فرقًا كبيرًا في حياته.

يُعدّ استخدام الروبوتات في التعليم وعلاج التوحد مجالًا واعدًا له العديد من الفوائد. يمكن للروبوتات أن تساعد الأطفال على تعلم المهارات الاجتماعية واللغوية، وتحسين مهاراتهم في التواصل، والتغلب على مشاعر القلق والتوتر. إنها ليست حفلة موسيقية قامت بها شركتنا لدعم هؤلاء الأشخاص، بل إنّها سيمفونيّة من الأمل والابتكار التي تغيّر حياة البشر كل مرّة عند  كلّ تفاعل مع الروبوت

Alex Rizk

Alex, a senior at Scarsdale High School in New York, excels both in academics and athletics. His academic achievements are truly impressive, including being a National Merit Scholarship finalist, qualifying for the prestigious American Invitational Mathematics Examination twice, and competing in the New York State Mathematics League. Driven by a passion for coding and robotics, he joined the school's "Robo Raiders" team, participating in numerous competitions and leading them to qualify for the New York State Championship this spring. Beyond academics, Alex's compassion shines through in his creation of S.M.A.R.T., a program introducing robotics to children with special needs, inspired by his cousin Cedrik who has cerebral palsy. He also balances these pursuits with being a competitive swimmer, an Eagle Scout, a member of the Order of the Arrow, and a talented violinist who has qualified for the Area All-State conference two years in a row. Music, he says, is "my constant companion and my anchor." As he prepares to graduate in June, Alex eagerly anticipates college in Fall 2024, excited to further explore his diverse passions and talents.

Back To Top
×Close search
Search